مدرسة الجمعية المصرية التجريبية لغات

مدرسة الجمعية المصرية التجريبية لغات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مهدى محمود سعيد

avatar

المساهمات : 203
تاريخ التسجيل : 31/10/2012
الموقع : معلم أول اللغة العربية مدرسة الجمعية المصرية التجريبية لغات

مُساهمةموضوع: ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012   الخميس نوفمبر 08, 2012 11:02 pm





الأدب.
هو وسيلة من وسائل التعبير عن الذات وينقسم إلي شعر ونثر.
*دراسة الأدب.
هو دراسة الظروف السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي ظهر فيها العمل الأدبي سواء كان شعراً أو نثراً.
العصر الجاهلي.
هو تلك الفترة التي سبقت الإسلام بنحو مائة وخمسين عام تقريباً حيث كان الناس يعيشون في فوضي وجهالة.
* سبب تسمية العصر الجاهلي بهذا الاسم.
أطلق المسلمون عليه اسم الجاهلي بسبب :
1- انتشار الجهل والفساد وسوء المعاملات.
2- انتشار العادات السيئة مثل وأد البنات.
3- انتشار الحروب بين القبائل لأتفه الأسباب.
* المقصود بالأدب الجاهلي ؟
هو أدب الفترة التي سبقت الإسلام بنحو مائة وخمسين سنة ولكن الواقع يدل علي أن الأدب الجاهلي عاش فترة أطول من ذلك والدليل علي ذلك :
أن الشعر الذي وصلنا جيد ممتاز, ولا يمكن أن يكون ظهر بهذا الكمال مرة واحدة.
أن هناك كثيراً من الشعراء الذين تحدثوا عن شعراء سابقين عليهم ولكن لم يصلنا من شعرهم شيء ومثال ذلك قول عنترة :
هل غادر الشعراء من متردم أم هل عرفت الدار بعد توهم
وكذلك قول امرؤ القيس :
عوجاً علي الطلل المحيل لعلنا نبكي الديار كما بكي ابن خزام
س: لماذا لم يصل إلينا سوي ما وصل إلينا من الشعر في هذا العصر؟
لأن هذا العصر كان عصر يعتمد علي الشفاهية والرواية ولم يكن يعتمد علي التدوين مما أدي لضياع معظم الشعر فكان الناس يحفظونه جيلا عن جيل.

المكــــــان

ظهر الأدب الجاهلي في خمسة أقسام في شبه الجزيرة العربية وهي:
1- الحجاز : وأشهر مدنها ( مكة, يثرب "المدينة" , الطائف).
2- تهامة : وأشهر مدنها ( جدة وتهامة ).
3- نجد : وأشهر مدنها ( الرياض).
4- اليمن: وأشهر مدنها (مأرب, وصنعاء, ونجران , وعدن).
5- اليمامة : وأشهر مدنها ( قطر , والبحرين).
أصل العرب :
يعود أصل العرب إلي جذرين وهما:
1- العدنانيون : وهم عرب الشمال نسبة إلي جدهم "عدنان" من ولد إسماعيل()
2- القحطانيون : وهم عرب الجنوب نسبة إلي جدهم "قحطان".




أولاً : الحياة الاجتماعية
انقسم العرب في حياتهم الاجتماعية إلي "أهل البدو " و " أهل الحضر " :
أهل البدو  تميزوا بكثرة الترحال والتنقل وراء العشب والماء مما أدي لكثرة الحروب.
أهل الحضر تميزوا باشتغالهم بالزراعة والتجارة مما أدي لاستقرارهم.
س: ما هي اشهر أسواق العرب , وما هي أهميتها ؟
أشهر أسواق العرب هي( عكاظ, وذو المجنة, و ذو المجاز)
وتقام في أشهر الحج من كل عام. وأهميتها :
1- أنها تشبه المعارض التي نقيمها حديثاً .
2- كانت منتديات أدبية كبري يلتقي فيها الشعراء والخطباء كل عام ليتنافسوا في إلقاء الشعر والخطاب.
3- ساعدت هذه الأسواق علي نشر لغة " قريش" وسيادتها.


ثانياً: الحياة الدينية
كان معظم العرب وثنيين يعبدون الأصنام والشمس والقمر ولكن بعضهم بحث عقله عن حقيقة الكون وعن إله واحد وابتعدوا عن عبادة الأصنام وقد وجدت اليهودية في المدينة, والمسيحية في نجران باليمن.
أقسام الأدب في العصر الجاهلي
انقسم الأدب في العصر الجاهلي إلي قسمين :
فن الشعر
وهو الكلام الموزون المقفي والذي يصور به الشاعر عواطفه وأحاسيسه, معتمداً في ذلك علي موسيقا الكلمات ووزنها وعنصري الخيال والعاطفة.
فن النثر
هو أسلوب في الكلام يعتمد علي المنطق والتفكير والخيال في جمل مسطورة ومزينة بالمحسنات البديعية وبخاصة السجع والجناس

س: أيهما أسبق في الظهور, الشعر أم النثر الفني ؟
ج: فن الشعر أسبق في الظهور من النثر الفني, وذلك أنه يعتمد علي العاطفة والوجدان والخيال, أما النثر الفني فيعتمد علي المنطق والتفكير, ولا شك أن الاعتماد علي الخيال أسبق من الاعتماد علي التفكير والمنطق.
س: علل الشعر مظهر الوجدان, والنثر مظهر العقل والثقافة والتفكير ؟
ج: الإجابة هي التعريف السابق لكل منهما.

الحمد لله الذي
رد عليَّ رَوْحي وعافاني في جسدي وأذِنَ لي بذكره


* سبق وعرفنا معني الشعر, فهيا بنا نتعرف علي خصائصه ومميزاته.
أولاً: منهج أو أسس بناء القصيدة
اتخذت القصيدة في العصر الجاهلي شكلاً عاماً ثابتاً لها وهو :
1- طول القصيدة فكانت تصل إلي مائة بيت في بعض الأحيان.
2- البدء بالغزل وذكر الأطلال وبكاء الديار والمحبوبة.
3- فخر الشاعر بنفسه وقبيلته مع الحرص علي إظهار صفات الشجاعة والكرم والفروسية.
4- وصف كل ما يراه الشاعر في بيئته من صحراء وفرس وسيف وناقة...
5- الانتقال للغرض الذي يقصده الشاعر ومن أجله القصيدة.
6- ختام القصيدة بشيء من الحكمة أحياناً.
7-
ثانياً: خصائص الشعر الجاهلي

لقد تميز الشعر الجاهلي بعدة خصائص وسمات ظهرت في:
أ- الألفاظ : تميزت بعدة خصائص منها:
1- الرقة والسهولة في الرثاء والغزل والوصف.
2- القوة والفخامة في الفخر والهجاء والمدح والحماسة.
3- الوضوح والبعد عن الغموض.
4- تميزت العبارة بقوة البناء وإحكام النسج.
5- يقل في العبارة المحسنات والزخارف اللفظية.
ب- الصور البيانية والأخيلة : وخصائصها
1- التأثر البيئي.
2- عدم المبالغة.
3- التصوير الحسي الذي يصف اللون والشكل والحركة.
4- الوضوح والبساطة.
5- الاعتماد علي الخيال الجزئي ( الاستعارة – الكناية – التشبيه)

ج- المعاني : وخصائصها
1- فطرية بلا تعمق ولا تعقيد.
2- لا تميل للتفصيل.
3- متشابهة لتشابه جوانب الحياة.
4- واضحة وسهلة.
5- يغلب عليها طابع التفكك وقلة التسلسل المنطقي.
د- الأغراض : وتعددت الأغراض ومنها
(1) الفخر : ويدور حول التباهي بالأمجاد وقد يكون فردي أو قبلي وخصائصه
1- يميل للمبالغة. 2- ألفاظه قوية.
3- عباراته رنانة. 4- يميل للصدق وتصوير الحقائق.
(2) الرثاء : ويدور حول الموتى وذكر محاسنهم وأهم خصائصه :
1- الواقعية.
2- العاطفة القوية.
3- الإحساس المرهف.
(3) الغزل: ويدور حول النساء وله نوعان :
أ- غزل عفيف : وهو الغزل الشريف الذي يصور عاطفة وشعور الشاعر نحو محبوبته.
ب- غزل صريح : وهو الذي يهتم بتصوير أوصاف المرأة الحسية وخصائصه هي:
1- تدفق الإحساس. 2- الوصف الحسي.
3- دقة الألفاظ. 4- البعد عن التحليل النفسي.
* عوامل انتشار الغزل في العصر الجاهلي بنوعيه.
1- مكانة المرأة العالية في البيئة العربية.
2- رقة العربي الجاهلي وتقديره للمرأة.
3- حياة الفراغ التي عاشها العربي وبخاصة الشعراء مما دفعهم لتصوير الشوق والفراق واللقاء مع محبوبته .
(4) الحماسة: وتدور حول الدعوة للقتال والإغراء بالشجاعة وحلاوة النصر وأهم خصائصها : المبالغة – الصدق – قوة الألفاظ.

(5) الوصف : يدور حول وصف الحرب والسلاح والصحراء والنجوم وكل شيء ولا تخلو منه قصيدة جاهلية ومن خصائصه :
1- دقة الملاحظة. 2- القدرة علي التصوير.
* الوصف لا يوجد له قصيدة مفردة في العصر الجاهلي .(علل)
ج: لأن العربي القديم كان يصف كل شيء يقابله في حياته , فكان يضع الوصف كأحد الأغراض الهامة في مقدمة القصيدة قبل الغرض الأساسي منها , فلذلك لا تخلو منه قصيدة جاهلية فهو يصف الصحراء والنجوم والحيوانات والمرأة وكل شيء.
(6) الهجاء : ويدور حول ذم الخصوم بعيوبهم مثل البخل والجبن وخصائصه
1- المبالغة.
2- عدم الفحش في الألفاظ.
3- الواقعية.
(7) المديح : ويدور حول مدح الملوك والأمراء والأغنياء خوفاً منهم أو رغبة في الكسب وخصائصه:
1- الصدق.
2- عدم المبالغة.
3- عدم الفناء في الممدوح.

ملاحظات
ملاحظة (1)
تنوع أغراض الشعر العربي في العصر الجاهلي.
الشعر العربي ديوان العرب وسجل حياتهم, ولذلك فقد سجلوا فيه كل مظاهر حياتهم السلوكية والدينية والطبيعية, مما أدي لتعدد الأغراض وكثرتها وتجميعها جميعاً في القصيدة الواحدة فلا تجد قصيدة جاهلية تحتوي علي غرض شعري واحد مستقل, بل لابد من تجمع الأغراض حتى تعبر عن البيئة بما فيها من عادات وتقاليد وحروب وحيوانات و..... من هذه الأغراض الفخر والحماسة والغزل ... وخير دليل علي ذلك المعلقات.



ملاحظة (2)
قلة شعر الاعتذار في العصر الجاهلي؟
لأن الاعتذار يخالف طبيعة العربي في اعتزازه بنفسه وكبريائه مما أدي لرفضه فكرة الاعتذار وأشهر المعتذرين في العصر الجاهلي "النابغة الذبياني"



ملاحظة (3)
البيت وحدة القصيدة العربية الجاهلية :
بسبب غلبة طابع التفكك في القصيدة الجاهلية أو قلة الترابط المنطقي ففي أحياناً كثيرة ينتقل الشاعر من فكرة لأخرى بطريقة مفاجئة دون تمهيد لانتقاله, فكل بيت وحدة مستقلة لا يربطه بغيره سوي الوزن والقافية لذلك كان من السهل حذف بعض الأبيات من القصيدة أو إعادة ترتيبها دون إخلال بالفكرة .

ملاحظة (4)
الفرق بين "القطعة الشعرية , والقصيدة "؟
1- من حيث الحجم :
القطعة : تتكون من عدة أبيات تقل عن عشرة أبيات.
القصيدة : تتكون من عدد من الأبيات يزيد علي سبعة أبيات أو عشرة أو تقترب من مائة بيت.
2- من حيث التجربة الشعرية والدافع لكتابتها :
القطعة : يعبر بها الشاعر عن موقف محدد بسيط.
القصيدة : يعبر بها الشاعر عن موقف شامل متعدد الجوانب لذلك يزيد من عدد
الأبيات ليشمل الموقف كله


التعريف :
هي قصائد طويلة من الشعر الجاهلي أعجب العرب بها فخلدوها وحفظوها لجمال أسلوبها, وتعبيرها عن بيئتهم الاجتماعية والثقافية والدينية.
سبب التسمية:
لم يستقر نقاد الأدب علي السبب الأساسي وراء هذا الاسم, ولكن ظهرت عدة آراء حول هذا السبب ومنها:
إنها كانت مكتوبة بماء الذهب, ومعلقة علي أستار الكعبة إعجاباً وتشريفاً لها.
إنها كانت مكتوبة علي رقاع الجلد, ومعلقة علي عمود الخيمة حفاظاً عليها.
إنها كانت تشبه الجواهر التي تنظم عقوداً وتعلق علي أعناق النساء للزينة.
1- إنها كنت تعلق بالأذهان لجمالها وروعة أسلوبها.
عدد المعلقات :
اختلف النقاد حول عددها منهم من يري أنها سبع معلقات , ومنهم من يري أنها عشرة معلقات , وأضافوا للسبع معلقات الأصلية ثلاث معلقات أخرى لـ ( عبيد بن الأبرص- والأعشى – والنابغة الذبياني).
سمات المعلقات وخصائصها:
1- تمتاز بطولها الذي لم تعهده القصائد الأخرى.
2- تدفق المعاني وقوة السبك.
3- جودة الصياغة وحسن العبارة.
4- روعة الأسلوب وجمال الخيال والتصوير.
5- وصف البيئة بكل جوانبها.
من قال
"استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه"
بعد كل صلاة ثلاث مرات
غفرت له ذنوبه ولو فرّ من الزحف
تعريف بأصحاب المعلقات :
1- امرؤ القيس بن حجر :
اشتهر بلقب الملك الضليل بسبب لهوه وضياع ملكه وفشله في الأخذ بالثأر, لقبه النقاد بأمير الشعر في العصر الجاهلي , تدور معلقته حول ذكري المحبوبة وأيامها ووصف جمالها وبكاء الأطلال. ويقول الزيات إن شعره صورة كاملة عن حياته بجميع جوانبها.
مطلع القصيدة:
قفا نبك من ذكري حبيب ومنزل بسقط اللوى بين الدخول فحومل
2- عنترة بن شداد :
من بني عبس كانت أمه أمة حبشية اسمها " زبيبة" ولذلك لم يعترف به أبوه أول الأمر ولكنه بشجاعته وفروسيته أجبر والداه علي الاعتراف به.
معلقته : تدور حول البكاء علي الأطلال ووصف المحبوبة والناقة والفخر الفردي ومطلعها :
هل غادر الشعراء من متردم أم هل عرفت الدار بعد قواهم
3- زهير بن أبي سلمي:
نشا في بيئة يتغني أهلها بالشعر, فكان أبوه وخاله وولديه من بعده شعراء وقال عنه عمر بن الخطاب " كان لا يمدح أحد إلا بما فيه".
معلقته: تدور حول وصف الأطلال والغزل ومدح السيدين اللذين أصلحا بين " عبس وذبيان" وتدور كذلك حول الدعوة للسلام.
4- طرفة بن العبد :
نشأ يتيماً وعاش عيشة مليئة باللهو والخمر والترحال وكان هجائه للملك " عمرو بن هند" سببا في مقتله غدراً.
معلقته : تدور حول وصف الأطلال والمحبوبة والترحال والناقة والفخر الفردي ومطلعها:
لخولة أطلال ببرقة تهمد كلوح كباقي الوشح في ظاهر اليد.
5- لبيد بن ربيعة العامري :
شاعر فارسي له شعر رصين فخم العبارة, كقوي اللفظ, عمر طويلاً حتى أدرك الإسلام فأسلم وحفظ القرآن وقيل أن استغني بالقرآن عن الشعر.
معلقته : تدور حول بكاء الأطلال والحبيبة ووصف الديار والناقة والصحراء وتشمل الفخر الفردي والقبلي, ومطلعها:
عفت الديار محلها فمقامها بمني تأبد نحولها فرجامها.
6- الحارث بن حلزة :
من أشراف " بني بكر, وكان له دور كبير في السجال الذي دار بين قبيلتي "بكر وتغلب" وقيل أنه ارتجل معلقته في حضرة "عمرو بن هند" ليستنصره علي خصمه اللدود" عمرو بن كلثوم".
معلقته: تدور حول وصف الديار والبكاء علي الأطلال وهجاء الأعداء ومطلعها:
آذنتنا بينها أسماء رب ثاو يمل منه الثواء

ترجمة عمرو بن كلثوم
يقصد بكلمة ترجمة التعريف بالسيرة الذاتية لحياة الشاعر أو الأديب منذ مولده حتى موته.
أثر البيئة في سيادته وزعامته وأدبه:
1- نشأ "عمرو بن كلثوم" في بيئة ورث منها الزعامة والسيادة والشجاعة والأدب.
2- كان والده " كلثوم بن عتاب" فارس العرب وسيد قومه.
3- أمه " ليلي بن المهلهل بن ربيعة" فهي ابنة البطل الأسطوري الذي عرف في السير الشعبية " بالزير سالم" وكان مثالاً للإقدام والشجاعة.
4- تولي قيادة قومه في سن الخامسة عشر لقومه وفروسيته فقد ضرب به المثل في القوة حتى قيل " أفتك من عمرو".
نشأته وحياته:
ولد " عمرو بن كلثوم" قبل الإسلام بنحو مائتي عام, وتوفي قبل الإسلام بنحو نصف قرن ينتمي لقبيلة "تغلب" في شرق الجزيرة العربية, امتاز بالشجاعة والكرم والكبرياء.
وفاته :
توفي قبل الإسلام بنحو نصف قرن, وقيل أنه جمع أولاده عند موته وأعطاهم بعض النصائح ومنها:
1- حذرهم من :
أ- سب الناس. ب- الإكثار من الكلام.

2- أمرهم :
أ- بالكف عن الشتم والمعايرة.
ب- حسن الجوار وحسن الثناء.
ج- الحلم والروية عند الغضب.
3- أخبرهم :
أ- بأنه بلغ من العمر ما لم يبلغه آبائه.
ب- أنه لابد ذاهب إلي ما ذهب إليه آبائه من الموت.
ج- انه لم يعير أحد بشيء إلا عيره الناس به.
أهم خصائص وسمات شعره:
1- سهولة الألفاظ.
2- المبالغة في الفخر والتعصب للقبيلة.
3- براعة التصوير وجمال الخيال.
4- وضوح المعاني وبعدها عن التعقيد.
العوامل المؤثرة في شعره:
1- طول عمره فقد عاش لأكثر من مائة وخمسين عام.
2- نشأته في قبيلة فصيحة.
3- كثرة المعارك التي خاضها.
4- اتصاله بملوك عصره في الشام والعراق.
5- استعداده الفكري فكان شاعر الطبع البعيد عن التكلف.
شاعر القصيدة الواحدة:
سمي "عمرو بن كلثوم" بذلك لأنه كل ما وصل إلينا من شعره هي المعلقة فقط وبعض المقطوعات الشعرية الصغيرة ويبدو أنه قال الكثير من الشعر ولكنه ضاع مثلما ضاع كثيراً من شعر الشعراء الآخرين أو السبب في ضياع شعره هو الاهتمام الكبير من أهله بمعلقته فنسوا باقي شعره وضاع.
المعلقة والغرض منها:
كتب" عمرو بن كلثوم" المعلقة في ستين بيتاً, وكان الغرض منها الفخر والحماسة والفخر في المعلقة يعتمد علي الفخر القبلي الذي يعلي من شأن القبيلة, ويظهر فيه جانب المبالغة ولكنها مبالغة مقبولة لأنها تلاءم الفخر.
منهج بناء المعلقة:
من المعروف أن المنهج الذي سار عليه الشعراء في بناء قصائدهم يبدأ بالبكاء علي الأطلال والغزل والوصف ثم الغرض والحكمة في خاتمة القصيدة ولكن "عمرو بن كلثوم"
بدأ بوصف الخمر ومجلسها فقال:
ألا هي بصحنك فاصبحينا ولا تبقي خمور الأندرينا
ثم انتقل إلي الغزل ووصف الظعائف فقال:
قفي قبل التفرق يا ظعينا نخبرك اليقين وتخبرينا
ثم يوجه اللوم والعتاب " لعمرو بن هند" فقال :
بأي مشيئة عمرو بن هند تطيع بنا الوشاة وتذدرينا؟
ثم يفتخر بقبيلته فيقول :
لنا الذين ومن أمسي عليها ونبطش حين نبطش قادرينا.
أسباب كتابة المعلقة :
يظهر الجو النفسي للمعلقة إنها كتبت لسببين وهما:
الأول : أيام التحاكم بين قبيلة الشاعر" تغلب" وقبيلة " بكر" والمفاخرة بينهما بسبب الحرب التي اشتهرت "بحرب البسوس" والتي دامت أربعين سنة وأصلها أن ناقة لأمرأة تدعي " البسوس" نزلت مرعي " كليب بن وائل التغلبي" وكان لا يسمح بدخول الغرباء مرعاه, فضربها بسهم فأصاب ضرعها, فعادت لصاحبتها وهي تسيل دماً مختلطاً باللبن فلما رأتها صاحت : وأذلاه !! فلما سمعها قومها خرجوا علي بني تغلب ودارت الحرب وأبلي فيها عمرو بن كلثوم بلاءاً حسناً وقد انحاز عمرو بن هند إلي قبيلة "بكر".
الثاني : بعد مقتل "عمرو بن هند" ويحكي أن عمر كان ملك متكبر لخدمه وحاشيته هل تعلمون رجلاً تأنف أمه عن خدمه أمي, فقالوا لا نعلم سوي " أم عمرو بن كلثوم" فهي " ليلي بنت المهلهل بن ربيعة" البطل العظيم, وولدها "عمرو بن كلثوم" سيد قومه وفارسهم وزوجها " كلثوم بن عتاب" فارس العرب.
فقال سوف أجعلها تخدم أمي, وأرسل إلي "عمرو بن كلثوم" يطلب زيارته ومعه أمه, فجاء "عمرو وأمه" وكان" ابن هند" قد أوعز لأمه أن تطلب من " ليلي" أن تقضي لها حاجة فلما بدأ الحفل نادت " أم عمرو" وقالت لليلي "ناوليني الطبق" فردت " ليلي" لنقسم صاحبة الحاجة لحاجتها؟ فلما ألحت في طلبها صاحت "ليلي" وقالت وأذلاه !! فسمعها ولدها " عمرو بن كلثوم" فثار وغضب وسل سيفه وأطاح برأس "عمرو بن هند" وعاد للجزيرة.
وأشار لهذه الحادثة في معلقته فقال:
أبا هند فلا تعجل علينا وأنظرنا تخبرك أليقينا.
تهددنا وتوعدنا , رويداً متي كنا لأمك مقتوينا
سبب بقاء المعلقة:
لقد حرص التعلبيون عليها حرصاً شديداً لما فيها من فخر شديد مبالغ فيها, فألهتهم عن باقي شعره, حتى إنهم لم يفكروا في إبداع غيرها ولذلك عاب عليهم الشاعر ذلك وقال فيهم:
ألهي بني تغلب عن كل مكرمة قصيدة قالها عمرو بن كلثوم
يفاخرون بها من كان أولهــم يا للرجال لفخر غير مسئوم
رأي الزيات في عمرو بن كلثوم:
يري أنه شاعر بارع فذ, رائق الأسلوب نبيل الغرض غمر البديهة ولكنه عاب عليه عدم تقبله في فنون الشعر وأنه لم يطع سلطان فربحته.
أسئلة متنوعة
س : ما وصيته لأولاده قبل موته ؟
 قال لهم : 1- يا بَنِى قد بلغت من العمر ما لم يبلغه آبائى ، وإنى والله ما عيرت أحداً بشئ إلا عيرت بمثله .
2- من سَب سُب فكفوا عن الشتم ، فإنه أسلم لكم .
3- أحسنوا جواركم يحسن ثناؤكم . 4- رب رجل خير من ألف . 5- إذا حُدِّثتم فعوا ، وإذا حَدَثتم فأوجزوا
6- أشجع القوم العطوف بعد الكر . 7- أكرم المنايا القتل . 8- لا خير فيمن لا روية له عند الغضب
س : لماذا قتل عمرو بن كلثوم ملك الحيرة عمرو بن هند ؟
 كان عمرو بن هند طاغية فقال لمن حوله : هل تعلمون فى العرب من تأنف أمه من خدمة أمى ؟ قالوا : ليلى بنت المهلهل ، فدعا عمرو بن كلثوم وأمه ليلى ، وطلب من أمه أن تستخدمها ، فلما حاولت ذلك صرخت ليلى واذلاه فسمعها ابنها فقتل عمرو بن هند وعاد .
 لم سمى بشاعر القصيدة الواحدة ؟ ولماذا ؟
 لم يصلنا من شعره سوى معلقته فخر وحماسة .
 وسبب ذلك انشغاله بزعامة القبيلة .
س : ما سبب بقاء معلقته ؟
حرص تغلب على التغنى بها حتى عاب عليهم البعض أنها ألهتهم عن العمل لكثرة انشغالهم بها : فقال
ألهى بنى تغلب عن كل مكرمة قصيدة قالها عمرو بن كلثوم
 س- كيف خالف منهج القصيدة الجاهلية ؟
 بدأ بوصف الخمر ومجلسها وليس بكاء الأطلال كغيره من الشعراء .ـــــــــــــــــــ
ألا هبى بصحنك فاصبحينا ولا تبقى خمور الأندرينا
 س- ما العوامل المؤثرة فى شعره وشخصيته ؟
1- نشأته فى قبيلة كثيرة الشعراء . 2- كثرة الحروب التى خاضها .
3- اتصاله بالملوك والأمراء . 4- موهبته الفطرية .
5- خبرته الطويلة فقد عمر 150 سنة .
 ما الخصائص الفنية لشعر عمرو بن كلثوم ؟
1- سهولة الألفاظ وجمال الصياغة . 2- وضوح المعانى وبعدها عن التعقيد .
3- روعة الخيال وبراعة التصوير . 4- المبالغة فى الفخر والتعصب للقبيلة .
 بم وصف الزيات عمرو بن كلثوم ؟
 قال الزيات : عمرو شاعر غمر البديهة ، رائق الأسلوب ، نبيل الغرض ، إلا أنه مقل .. لم يتقلب فى فنون الشعر ، فلم يرخ العنان لسليقته ، ولم يطع سلطان قريحته" .
غمر : كثير واسع البديهة : سداد الرأى العنان : اللجام سليقته : طبيعته قريحة : ذكاء ج قرائح




سبب عوامل انتشار الشعر وقلة انتشار النثر في العصر الجاهلي :
1- سهولة حفظ الشعر لما فيه من إيقاع وموسيقي.
2- الاهتمام بنبوغ الشاعر ليدافع عن قبيلته ويفتخر بها.
3- انتشار الأمية أدي إلي ضياع كثير من النثر العربي لصعوبة حفظه.
4- النثر يعتمد علي المنطق والتفكير والشعر يعتمد علي العاطفة وهي أسبق.











هي فن مخاطبة الجماهير لاعتمادها علي الإقناع والإمتاع وهي عبارة عن قول يرتجله الخطيب ارتجالا معتمداً علي الأدلة في الإقناع والمحسنات البديعية للإمتاع.
أجزاء الخطبة :
1- مقدمة : تمهيد للموضوع.
2- الموضوع : وهو الفكرة الأساسية.
3- الخاتمة : وتنتهي دائماً بموعظة أو وصية أو مثل.
عوامل ازدهار الخطبة :
1- فصاحة العرب.
2- حرية القول والشجاعة في إبداء الرأي.
3- كثرة الدواعي والمناسبات مثل كثرة المعارك – مجالس الفخر – مجالس الصلح.
خصائص أسلوب الخطابة :
1- قصر الفقرات.
2- سهولة الألفاظ.
3- وضوح المعاني.
4- تنوع الأسلوب بين الخبر والإنشاء.
5- الإقناع بالأدلة والبراهين.
6- الإمتاع بروعة التصوير.
الصفات التي يجب توافرها في الخطيب:
1- حسن الهيئة.
2- وضوح الصوت.
3- القدرة علي جذب الانتباه.
4- الفصاحة في القول.
ملحوظة :
الخطبة أقدم فنون النثر:
1- أنها تعتمد علي المشافهة.
2- لأنها تعتمد علي مخاطبة الجمهور بأسلوب ممتع مقنع.



هي قول موجه من مجرب خبير إلي من هو أقل منه خبرة مثل الابن والبنت وليست موجهة للجماهير كالخطبة.
أجزاء الوصية:
1- مقدمة: وهي تمهيد وتهيئة المستمع.
2- موضوع : وهي الفكرة الأساسية للوصية.
3- خاتمة : وهي خلاصة الهدف منها.
الهدف من الوصية:
1- انتفاع المستمع بتجارب الآخرين.
2- التوجيه الصحيح.
3- نقل الخبرات إلي الأجيال التالية.
خصائص أسلوب الوصية :
1- تنوع الأسلوب بين الخبر والإنشاء . 2-ترتيب الأفكار.
3-سهولة اللفظ. 4- قصر الجمل والفقرات.
5- الإكثار من السجع لتأثيره الموسيقي. 6- تهيئة النفس لتقبل النصيحة.
7- كثرة الحكم.


هو قول موجز ينتشر علي ألسنة عامة الناس وله مورد ومضرب.
أصل المثل :
1- حادثة مشهورة. 2- قصة خالية
3- من أشخاص اشتهروا بصفات محمودة أو مذمومة.
4- نجده مفصلاً في كتب الأمثال " مجمع الأمثال الميداني"
الفرق بين المورد والمضرب:
1- المورد : هو الحادثة الأولي التي قيل فيها المثل.
2- المضرب: وهو الحادثة الأخرى المشابهة للحادثة الأصلية.
العوامل التي أدت إلي انتشار الأمثال:
1- الأمية الغالبة التي دفعت الناس إلي القول الموجز للاستفادة من الخبرات.
2- حسن صياغة المثل.
3- سهولة حفظه والاستشهاد به.
4- دقة التشبيه بين المورد والمضرب.
خصائص أسلوب المثل:
1- إيجاز اللفظ. 2- قوة الدلالة.
3- وضوح الفكرة وسلامتها. 4- دقة التشبيه.
5- وضوح الألفاظ وقوتها. 6- قوة العبارة.
ملحوظة : المثل صوت الشعب :
1- لأنه ينتشر علي ألسنة جميع الناس.
2- لأنه يرتبط بحياة الناس وأحداثها ويعبر عن نفسياتهم.
3- لأنه مرتبط بالبيئة وما فيها من حروب وعادات وصلح ومفاوضات.
4- لأنه تعبير عن صفات العرب وأخلاقهم.


هي قول موجز مشهور يتضمن معناً مسلماً به ويهدف للخير والصواب ويصدر عن ذوي الخبرة والعلماء.
أسباب انتشار الحكمة:
1- اعتماد الحكمة علي التجارب.
2- استخلاص العظة من الحوادث. 4- نفاذ بصيرة العربي.
3- التمكن من علوم البلاغة. 5- اعتمادها علي العقل والتفكير.
خصائص أسلوب الحكمة:
1- إيجاز اللفظ وقوته. 2- دقة التشبيه.
3- روعة التعبير. 4- قوة العبارة.
5- وضوح الفكرة وسلامتها.
ملحوظة (1):
هناك أوجه للاتفاق وللاختلاف بين الحكمة والمثل فالاتفاق في الخصائص والأسلوب.
الاختلاف بينهما في :
المثل الحكمة
1- يصدر علي ألسنة الناس عامة.
2- يحتاج إلي مورد أو حادثة لظهورها. 1- تصدر علي ألسنة ذوي الخبرة والعلماء.
2- لا تحتاج إلي مورد أو حادثة لظهورها.
ملحوظة (2):
* الحكمة صوت العقل.
لأنها........ ( التعريف + عوامل الانتشار)



 س : ما المقصود بعصر صدر الإسلام ؟
يبدأ بظهور الإسلام سنة 611 م ببعثة الرسول  إلى نهاية عصر الخلفاء الراشدين 41 هـ بمقتل على بن أبى طالب .
 س : ما أثر الإسلام فى حياة العرب ؟
1- وحد القبائل فى أمة عربية واحدة . 2- قضى على الوثنية والعادات الجاهلية .
3- أصبح القرآن الكريم دستورا للعرب .
 س : ما أثر الفتوحات الإسلامية فى حياة العرب ؟
1- امتزج العرب بالفرس والروم وغيرهم فنشأ تيار ثقافى إسلامى عربى متميز .
2- تأثر العرب بالأمم التى فتحوها فى نظمهم وأدبهم وعلومهم السياسية والإدارية .
3- أصبحت اللغة العربية سائدة وظهر منهم علماء وأدباء نافسوا العرب .
 س : وضح كيف سار الأدب مع موكب الإسلام ؟
1- الدعوة للدين الجديد ومبادئه السامية . 2- التأثر بهدى القرآن والحديث الشريف .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبدالرحمن محمد أحمد محمد



المساهمات : 1095
تاريخ التسجيل : 06/11/2012

مُساهمةموضوع: رد: ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012   الخميس نوفمبر 08, 2012 11:28 pm

مشكوررررررا كتير على هذا المجهود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهدى محمود سعيد

avatar

المساهمات : 203
تاريخ التسجيل : 31/10/2012
الموقع : معلم أول اللغة العربية مدرسة الجمعية المصرية التجريبية لغات

مُساهمةموضوع: رد: ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012   الخميس نوفمبر 08, 2012 11:34 pm

شكراااااااااااااااااااا عبد الرحمن على المرور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Omar Mohamed

avatar

المساهمات : 165
تاريخ التسجيل : 01/11/2012
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رد: ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012   الإثنين نوفمبر 12, 2012 7:12 am

روعه جداااااااااا بس الكلام اكبر مني بس روعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
hussen shaheen

avatar

المساهمات : 317
تاريخ التسجيل : 07/11/2012
العمر : 21
الموقع : www.mpgh.net

مُساهمةموضوع: رد: ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012   الإثنين نوفمبر 12, 2012 4:36 pm

رائع lol! lol! lol! lol! lol! lol! lol! lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.mpgh.net
عبدالرحمن محمد أحمد محمد



المساهمات : 1095
تاريخ التسجيل : 06/11/2012

مُساهمةموضوع: رد: ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012   الثلاثاء نوفمبر 13, 2012 7:58 pm

الشكر لحضرتك يا مستر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبدالله طارق خليفة خليف



المساهمات : 1117
تاريخ التسجيل : 04/03/2013

مُساهمةموضوع: رد: ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012   الثلاثاء مارس 12, 2013 6:47 pm

مجهود رائع يامستر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبدالله طارق خليفة خليف



المساهمات : 1117
تاريخ التسجيل : 04/03/2013

مُساهمةموضوع: رد: ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012   الثلاثاء مارس 12, 2013 7:33 pm

موضوع رائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ملزمة أدب للصف الأول الثانوى تيرم أول 2012
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الباكالوريا الفرنسية من 1983 إلى 2012
» حسان يبدة المدلل الجديد لـ"الخضر" يسيل لعاب أقوى الأندية الأوروبية
» وزارة التربية الوطنية تغير المقررات والبرامج في 2012
» قضية زوال العالم الجديدة
» لماذا القيامة الصغرى عام 2012

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة الجمعية المصرية التجريبية لغات :: خاص بالمواد الدراسية :: مادة اللغة العربية-
انتقل الى: